المكلا-الاحد 26/سبتمبر/2021-09:10

موجة متوسطة 756 KHz موجتا FM 95.4 MHz 89.5 MHz

أي من البرامج التالية نالت اهتمام مستعمينا الكرام ؟



نتائج التصويت
تهــاني : سجـل تهانيك لمن تحب هنا تعـــازي : سجل تعــازيك هنا
همسة ولحن
[15/8/2005 مصدر الخبر : إعداد: محمد علي]
الحفاظ على التراث وحفظه من الضياع والتعريف بالمبدعين في شتى مجالات الإبداع والتنقيب عن نتاجاتهم  في مجالات الإبداع المختلفة وعرضها وتقديمها لجيل اليوم عمل وواجب ينبغي أن تقوم به الجمعيات والمنتديات المهتمة بالتراث والتأريخ والآثار .
ومديرية الديس الشرقية التي اشتهرت ( بوادي عمر ) تزخر بموروث غني ومتنوع ، حيث عاش فيها

الكثير من المبدعين في مجالات الشعر والأدب والفن والتأريخ والرقص الشعبي وغيرها من فنون الإبداع ، ولذلك فقد ظل يراود كوكب من أبناء هذه المديرية هاجس إحياء هذا الموروث الجميل والتعريف بصناعه ومبدعيه من الآباء والأجداد .

ولذلك فقد انبثق عنه الحوارات والنقاشات التي أجراها مجموعة من الأعيان والمهتمين بقضايا الثقافة و  التراث والآثار إشهار ( جمعية التراث والآثار ) التي حملت على عاتقها حملة من المهام التي تسعى من أجل تحقيقها على أرض الواقع خدمة لقضايا التراث والآثار في الوطن اليمني عموماً .

ولقيت هذه الخطوة تجاوباً كبيراً من قبل السلطة المحلية والعديد من الجمعيات المهتمة بالتراث ومن قبل أبناء المديرية عموماً الذين ساند الكثيرون منهم جهود هذه الجمعية الوليدة التي تسعى لإحياء وابراز الموروث الشعبي وتراث الآباء والأجداد الذين اثروا حياتنا بنتاجات رائعة من الشعر والغناء والفلكلور الشعبي التي نحتاج اليوم إلى التذكير بها وإحيائها بيننا .وبالرغم من الفترة الزمنية القصيرة على إشهار ( جمعية التراث والآثار ) بالديس الشرقية وحداثة تجربتها وضآلة الإمكانيات المتاحة لها وصعوبة المهام التي حملتها على عاتقها فإنها قد أطلعت خلال عمرها القصير بالعديد من المهمات التي تبين بجلاء الرغبة الصادقة المخلصة لدلى مؤسسي وأعضاء الجمعية في النهوض بواجب الأمانة التي حملوها على عاتقهم .

لقد اضطلعت الجمعية الوليدة بالعديد من المهمات نذكر منها :

-    القيام بحصر المبدعين من أبناء المديرية وتتبع سيرة حياتهم ونتاجاتهم الشعرية ومنح الأحياء منهم

بطاقات عضوية الجمعية والعمل على تكوين فرق شعبية للفنون الشعبية من قدامى لاعبي الألعاب ومن مجموعة الشباب من أبناء المديرية الذين شاركوا في اللوحة الاستعراضية ( أعراس الجذور ) وتوفير مقر لنشاط الجمعية والإعداد للنظام الداخلي وإصدار نشرة خاصة تصدر باسم الجمعية والمشاركة ببحث عن قضايا التراث بمديرية الديس الشرقية بمناسبة افتتاح المتحف البحري بالحامي

– واستضافت الجمعية ( فرقة تريم للدان الحضرمي ) في أمسية شعرية اختلط فيها الدان الحضرمي بالدان الشاطئي .

تحية لأبناء وادي عمر وهم يواصلون مسيرة العطاء على خطى تراث الآباء والأجداد الذين يحتاجون منا اليوم أن نزيل عن تراثهم غبار الماضي وأن نبعد جفاء الإهمال والنسيان الذي تجرعه الكثيرون منهم وعلى كل محبي التراث والإبداع أن يؤازرا جهود هذه الجمعية من أجل
أن يكون لها شأن في المستقبل .